الأحد.. انطلاق بطولة مجلس التعاون الخليجي للجولف بمسقط

تنطلق يوم الأحد المقبل منافسات بطولة مجلس التعاون الخليجي الثاثية والعشرون للرجال والحادية عشرة للشباب تحت 18 سنة والخامسة للناشئين تحت 15 سنة والرابعة للفتيات والتي تستضيفها السلطنة وذلك خلال الفترة من 8 – 13 من شهر ديسمبر الجاري بنادي غلا للجولف، وحول هذه البطولة أكد أحمد بن فيصل الجهضمي نائب رئيس اللجنة العمانية للجولف مدير البطولة أن تنظيم البطولة الخليجية يعتبر شرف كبير لنا وهو تجمع ومحفل خليجي رياضي في جميع الفئات السنية وهي تحدث لأول مرة في دول مجلس التعاون، حيث اعتدنا المشاركة في بطولة للرجال والشباب وبطولة اخرى تجمع الفتيات بالناشئين، أما في هذه البطولة فستجمع البطولة الفئات الأربع مكتملة وهذا يحدث لأول مرة. وأضاف الجهضمي: نظراً للدعم الذي تجده رياضة الجولف من اهتمام ودعم من وزارة الشؤون الرياضية ومن معالي الشيخ سعد بن محمد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية وكذلك واحتضان نادي غلا للجولف والذي يرأسه صاحب السمو السيد تيمور بن أسعد آل سعيد يساهم هذا الاهتمام في تطوير رياضة الجولف وايضا هذا دليل على السمعه الفنية التي وصلت اليها نادي غلا للجولف لتكون مركز اهتمام واعجاب الخليجيين.

وقال أحمد الجهضمي سيقام حفل الافتتاح يوم الأحد المقبل تحت رعاية معالي الدكتور محمد بن حمد الرمحي وزير النفط والغاز والحديث هنا عن شخصية رياضية محبة لرياضة الجولف داعما بشكل كبير لهذه الرياضة، وبعيداً عن الفوز والخسارة في هذه البطولة وكوننا في مرحلة البناء وإعداد منتخبات وطنية للمراحل السنية فوجود هذه المنتخبات بيننا من اجل تجمع رياضي خليجي يجعل من نادي غلا ومحافظة مسقط تحديدا ملتقى لعشاق رياضة الجولف. وأضاف نائب رئيس اللجنة العمانية للجولف مدير البطولة: كما تم اعتماد جدول البطولة ؛ حيث ستصل الوفود المشاركة السلطنة يومي 7 و 8 من ديسمبر الجاري على أن يعقبه يوم التاسع من ديمسبر تدريب الفرق المشاركة خلال الفترة الصباحية، كما سيقام ايضا اجتماع اللجنة الفنية ومدراء الفرق المشاركة، أما خلال الفترة المسائية فسيقام حفل افتتاح البطولة. على أن تبدأ منافسات الجولة الأولى من البطولة يوم الأثنين الموافق 10 من ديسمبر وتتواصل المنافسات بالجولة الثانية يوم 11 ديمسبر على أن يقام نفس اليوم ايضا اجتماع اللجنة التنظيمية بدول مجلس التعاون الخليجي للجولف، أما يوم الأربعاء 12 فستقام الجولة الثالثة من المنافسات وتختتم منافسات البطولة يوم الخميس الموافق 13 ديسمبر بإقامة الجولة الرابعة وايضا حفل ختام البطولة وتوزيع الجوائز للفائزين بالمراكز الأولى.

ملاعب مهيئة
واضاف الجهضمي: تحرص اللجنة التنظيمية بدول مجلس التعاون الخليجي للجولف على إقامة البطولات في أوقاتها المحددة وفقا لظروفها وإمكانياتها التنظيمية وكل ذلك في إطار المعقول والمتاح من دعم مادي ومنشآت رياضية حيوية وتسهيلات لوجستية تؤمن نجاح واستقرار البطولة المقبلة وتعطيها المؤشر الإيجابي للاستمرارية لسنوات أخرى قادمة، كما تمتلك السلطنة الملاعب المهيأة لتنظيم البطولات الخليجية والآسيوية والعالمية، كما أن التطور اللافت الذي لامس السلطنة في رياضة الجولف حمل طابعا خاصا يشار إليه بالبنان وأصبح بمقدور السلطنة تنظيم بطولة دولية ودعوة اللاعبين المحترفين في قارة آسيا وأوروبا للمشاركة، وهذا ما شاهده الجميع من استضافة السلطنة للجولة الأوروبية خلال السنوات الماضية على أرضية ملعب الموج للجولف.

طور كبير
من جانبه، أكد عادل الزرعوني الأمين العام للاتحاد العربي للجولف نائب رئيس اتحاد الإمارات للجولف أن بطولات الخليج بعيدًا عن الفوز والخسارة بساحات رياضة الجولف رغم سعي الجميع لتقديم الأفضل والتمثيل المشرف كل لموطنه إلا أنها توطد بل ترسخ مزيدا من المحبة والألفة بين أبناء الخليج قيادة للعبة ولاعبين وهم في ساحات اللعبة كأسرة واحدة تجمعها الطموحات والآمال لمستقبل أفضل. وثمن الزرعوني الجهود الكبيرة التي تبذلها اللجنة التنظيمية الخليجية للجولف بقيادة اللواء الركن علي صقر النعيمي، واستطرد قائلا بلا شك جميع الجهود وما وصلت إليه اللعبة من مستويات نعتز ونفتخر بها تصب في النهاية لصالح اللعبة على مستوى الوطن العربي ونجوم اللعبة من أبناء الخليج أكدوا حضورًا قويًا ومميزًا بالبطولات العربية والتي ينظمها الاتحاد العربي للجولف برئاسة معالي الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي، مؤكدًا التعاون الوثيق بين اللجنة التنظيمية والاتحاد العربي وكلانا نعمل ضمن فريق يستهدف الارتقاء باللعبة ونجومها إلى المصاف القارية والدولية. وتطرق عادل الزرعوني إلى رياضة الجولف ومنتخباتها في دولة الإمارات العربية المتحدة ومدى استعداها لهذا المحفل الخليجي قائلًا بالتأكيد جميع المنتخبات الخليجية تسعى وبجهود مخلصة للارتقاء باللعبة وتحضير منتخباتها لهذا العرس الخليجي ونحن في الإمارات كذلك. وأشار الزرعوني إلى الجهوزية الكاملة لمنتخبات الإمارات للجولف للتواجد المميز في البطولة وتحقيق أفضل النتائج بل اعتلاء منصات التتويج مع احترامنا لبقية المنتخبات، والتي بدورها سيكون لها نصيب من حصد البطولات على مستوى الفرق والفردي. وبنبرة المتفائل والواثق قال الزرعوني: إن منتخباتنا ليست بغريبة عن منصات التتويج وسبق أن حصدت العديد من البطولات بل سيطرت خلال الموسمين السابقين على بطولات الفتيات، هذا إلى جانب تحقيق العديد من الألقاب بمختلف الفئات العمرية ومنها أبطال الخليج على مستوى فئتي الشباب والناشئين، وأشار الزرعوني إلى التطور الملحوظ لفريق الرجال من خلال التواجد في البطولات العربية.
كما ثمن الزرعوني التطور الذي تشهده اللعبة في منطقتنا الخليجية بجميع الفئات العمرية وما النتائج التي تحققت في البطولات العربية على أيدي أبناء الخليج أثلجت صدورنا جميعا وهي تنافس بل تتفوق على منتخبات دول سبقتنا بممارسة هذه الرياضة. وأكد الزرعوني أن البطولات الخليجية تمثل البوابة للتألق في البطولات العربية وخاصة المراحل السنية وما لمسناه في البطولات العربية من تواجد مثل هذه المواهب الواعدة التي أفرزتها البطولات الخليجية تمثل مستقبل اللعبة في منطقتنا الخليجية وخاصة أن اللعبة تحظى بدعم واهتمام من حكوماتنا الخليجية. واختتم حديثه بتوجيه الشكر للجنة العمانية للجولف بقيادة المهندس منذر البرواني ونائبه أحمد الجهضمي على استضافتها لهذا العرس الخليجي لرياضة الجولف مؤكدًا النجاح المسبق لهذا التجمع قبل انطلاق منافساته لقناعتنا التامة بحسن الاستقبال والتنظيم وجميع الجوانب اللوجستية والتي تستهدف توفير أفضل الأجواء التنافسية للاعبين المشاركين والضيوف على أرض بلدنا الثاني سلطنة عمان الشقيقة.
اللجنة المنظمة
وتتكون اللجنة المنظمة لبطولة مجلس التعاون الخليجي الثانية والعشرين للرجال والحادية عشرة للشباب تحت 18 سنة والخامسة للناشئين تحت 15 سنة والرابعة للفتيات والتي تستضيفها السلطنة وذلك خلال الفترة من 8 – 13 من شهر ديسمبر الجاري بنادي غلا للجولف، من المهندس منذر بن سالم البرواني رئيس اللجنة العمانية للجولف رئيسا للجنة المنظمة للبطولة وأحمد بن فيصل الجهضمي نائب رئيس اللجنة العمانية للجولف مديرًا البطولة والإنجليزي جيم رئيسًا للجنة الفنية وحمد بن محمد الرمحي رئيسا للجنة التحكيم، وفهد بن سالم الزهيمي رئيسا للجنة الإعلامية، ومصطفى بن أحمد الزدجالي رئسيا للعلاقات العامة والخدمات وأحمد الفارسي ممثلا عن نادي غلا للجولف. الجدير بالذكر أنه تم إنشاء اللجنة العمانية للجولف من قبل وزارة الشؤون الرياضية في 14 يناير 2009 وهي مسؤولة عن إدارة جميع الجوانب الفنية والإدارية والمالية والتنظيمية للجولف كرياضة وتنفيذها في السلطنة أو خارجها بعد التنسيق مع الوزارة، وتعمل اللجنة العمانية للجولف على رفع مستوى الوعي ومشاركة ملاعب الجولف في السلطنة لإعطاء لاعبي الجولف من جميع الأعمار الفرصة للعب هذه الرياضة، وتهدف اللجنة إلى ايجاد بيئة تسمح للمبتدئين بالتعلم، وللاعبي الجولف المتمرسين أن يسعوا إلى القمة.
وصول المنتخبات

تصل المنتخبات المشاركة في بطولة مجلس التعاون الخليجي الثاثية والعشرين للرجال والحادية عشرة للشباب تحت 18 سنة والخامسة للناشئين تحت 15 سنة والرابعة للفتيات والتي تستضيفها السلطنة وذلك خلال الفترة من 8 – 13 من شهر ديسمبر الجاري بنادي غلا للجولف، ستصل غدا ويشارك المنتخب الإماراتي بوفد مكون من خالد بن مبارك الشامسي رئيسا للوفد وسمير الولاتي مدرب المنتخبات وفائز بجبوج إعلامي البعثة، أما منتخب الرجال فيتكون من خالد يوسف الجسمي وأحمد أكرم سكيك وسيف عمر ثابت وداود علي جفال، بينما يتكون الشباب من محمد عادل الهاجري وراشد منصور العمادي وراشد القبيسي، ويتكون منتخب الناشئين من عبيد محمد الحلو وسلطان عصام الجسمي وراشد عصام الجسمي، أما منتخب الفتيات فيتكون من ريما محمد الحلو وعلياء منصور العمادي وحمدة سعيد السويدي. ويشارك المنتخب البحريني في البطولة الخليجية للجولف بوفد مكون من عبد الله محمد الحبال رئيسا للوفد، أما المنتخب الأول فيتكون من اللاعبين سلطان عبدالله صالح ومحمد ذياب النعيمي والشيخ محمد إبراهيم آل خليفة وعلي محمد الكواري، بينما يتكون منتخب الشباب من اللاعبين عيد عادل مفتاح وفارس عيسى القطامي أما منتخب الناشئين فيتكون من محمد حمد العاثم وعبدالرحمن إبراهيم سعد ومناف يوسف المرباطي، ويدرب المنتخب الأول الأجنبي اخوان، أما مدرب الشباب والناشئين فهو عبدالله سلطان صالح. أما المنتخب السعودي في البطولة بوفد مكون من محمد عبدالمحسن العيسى رئيسا للوفد وعلي حمد بلحارث مدربا للمنتخبات، أما لاعبو الفريق الأول فهم عثمان إبراهيم الملا وعلي حسن الصخي وسعود عبدالله الشريف وعبدالرحمن محمد المنصور، أما منتخب الناشئين فيتكون من علي عمر البابطين وسليمان سطام القصيبي.

المصدر جريدة عُمان