وضع اللمسات الأخيرة لبرنامج شبابي في مسندم

في إطار استعداد دائرة الشؤون الرياضية بمحافظة مسندم لتنظيم البرامج الصيفية للشباب لهذا العام عقد بدائرة الشؤون الرياضية بمحافظة مسندم اجتماع لوضع اللمسات التحضيرية لبرنامج الأنشطة الشبابية للأندية والمجمعات الرياضية (شبابي 2019) بدورته الثامنة المقرر تنفيذه خلال الفترة من التاسع من يونيو إلى الحادي والثلاثين من أغسطس برئاسة عبدالرحمن بن أحمد الملا المشرف على برنامج شبابي بالمحافظة وعضوية كل من محمد بن سليمان الشحي وسهيل بن محمد الشحي وعلياء بنت سعيد الخنزورية. وفي هذا الصدد قال عبدالرحمن الملا المشرف على البرنامج بالمحافظة: يأتي تنفيذ هذا البرنامج في إطار سعي وحرص وزارة الشؤون الرياضية على تهيئة المناخ المناسب لإيجاد علاقة وطيدة بين الأندية الرياضية وأفراد المجتمع من خلال استثمار وشغل أوقات الفراغ لدى الشباب في فترة الصيف وممارسة الأنشطة الشبابية المختلفة في المجمعات والأندية والمراكز الرياضية مما يسهم في صقل مواهبهم وتأكيداً على مشاركة مختلف شرائح المجتمع وللفئة العمرية تحت (30 سنة)، من أجل تحقيق الأهداف المنشودة في مختلف المجالات الثقافية والاجتماعية والفنية والعلمية والتوعية الصحية وذلك تزامنا مع التوجيه العام للاهتمام بالشباب وتنفيذ الأنشطة الشبابية.
كما تطرقت اللجنة للأنشطة الشبابية التي ستنفذ في المجمع الرياضي بخصب وبالأندية الرياضية التي تتضمن الأنشطة الثقافية والاجتماعية والعلمية والموروث الشعبي وخدمة المجتمع وتنمية البيئة والمجال الصحي ويهدف برنامج شبابي في نسخته الثامنة إلى تحقيق مجموعة من النقاط المتعلقة بتفعيل دور المجمعات والأندية والمراكز الرياضية من خلال إتاحة الفرصة للشباب لممارسة هواياتهم فيها، وتنمية ورفع مستوى الوعي الثقافي والمعرفي بين الشباب من خلال إقامة الدورات التدريبية وورش عمل، وربط الشباب بموروثهم الشعبي وتعريفهم بتاريخهم الحضاري كما يهدف البرنامج الى إدخال البعد البيئي ضمن اهتمامات الشباب، والعمل على تطوير العمل الشبابي المؤسسي لتشجيع واستقطاب المجيدين والمبدعين في مختلف الأنشطة الشبابية وتنمية قدراتهم، وتمكين الشباب والفتيات من التفاعل مع مختلف الأنشطة الثقافية والاجتماعية والفنية والرياضية وربطها بقضايا المجتمع. وأضاف عبدالرحمن الملا المشرف على البرنامج بالمحافظة. تم خلال الاجتماع مناقشة العديد من الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال أهمها مناقشة المقترح العام للبرنامج والأنشطة الشبابية المنفذة..
بالإضافة إلى مناقشة المسابقات التنشيطية والملتقيات الشبابية التي سوف تنفذ للذكور والإناث، ومناقشة الموروث الشعبي والجانب الإعلامي للبرنامج، حيث إن برنامج شبابي لهذا العام سيحمل الكثير من المناشط والفعاليات المختلفة التي تخدم الشباب في المجتمع العماني والتي سوف تسهم في إيجاد مبدعين من الشباب بجميع الفئات وتمت مناقشة عدة محاور في تنفيذ فعاليات البرنامج التي سوف تتلاءم مع الشباب في المجتمع من الذكور والإناث.