اللجنة المشرفة على برنامج شبابي تواصل استعداداتها لانطلاق البرنامج

في إطار الاستعدادات المكثفة لانطلاق البرامج الصيفية خلال العطلة الصيفية لهذا العام والتي تنفذها وزارة الشؤون الرياضية، تواصل اللجنة المشرفة على برنامج الأنشطة الشبابية للأندية والمجمعات الرياضية (شبابي) الاستعدادات لانطلاق البرنامج في نسخته الثامنة تحت شعار “شبابي 2019″ بمختلف محافظات السلطنة والذي سينطلق في التاسع من يونيو القادم ويستمر حتى الثامن والعشرين من أغسطس القادم وينفذ في الأندية والمجمعات الرياضية وفي الولايات التي لا توجد بها أندية رياضية.
وفي هذا الإطار عقدت اللجنة الرئيسية لبرنامج شبابي اجتماعها الثاني برئاسة سعيد بن ناصر بن حمد الرحبي رئيس اللجنة الرئيسية للبرنامج وبحضور أعضاء اللجنة حيث تم مناقشة العديد من المواضيع المهمة لانطلاق البرنامج في نسخته الثامنة.
حيث تم خلال الاجتماع مناقشة العديد من المواضيع أهمها التحضيرات الخاصة لانطلاق البرنامج في بداية يونيو القادم وخطط عمل البرنامج لفرق العمل بمديريات ودوائر الوزارة والأندية الرياضية.


وبدأت اللجنة الرئيسية لبرنامج الأنشطة الشبابية بالأندية والمجمعات الرياضية (شبابي 2019م) التحضيرات لانطلاق البرنامج في محطتها الثامنة في وقت مبكر للإعداد للبرنامج من حيث خطة البرنامج العام وفرق العمل البرنامج بالمحافظات والتنسيق مع الأندية، إلى ذلك أكد سعيد بن ناصر الرحبي رئيس اللجنة الرئيسية للبرنامج أن العمل متواصل لانطلاق البرنامج في نسخته الثامنة بعد النجاحات المتواصلة التي حققها البرنامج في الأعوام الماضية متمثلة في المجالات المختلفة ومشاركة الأندية الإيجابية الذي أعطى للبرنامج أكثر إثارة من خلال تنفيذ العديد من الأنشطة المدرجة في البرنامج.
حيث أكدت اللجنة المشرفة على البرنامج بأن الأندية والمجمعات الرياضية بمختلف محافظات السلطنة سوف تختضن فعاليات البرنامج والتي يتضمن خمس مجالات متنوعة هي (النشاط الثقافي والفني، وخدمة المجتمع وتنمية البيئة، والنشاط العلمي والتقني، والموروث الشعبي، والمجال الصحي) وبالإضافة إلى المسابقات التنشيطية. وكانت اللجنة الرئيسية لبرنامج الأنشطة الشبابية للأندية والمجمعات الرياضية (شبابي 2019) قد عقدت اجتماعا موسعا مع رؤساء فرق عمل البرنامج بالمحافظات حيث تناول جدول أعمال الاجتماع استعراضا لمراحل البرنامج الزمني في نسخته الثامنة كما تم خلال الاجتماع استعراض خطوات العمل واستخلاص توصيات التطوير وعرضها على أعضاء فرق العمل واللجان الفنية تمهيدا لتكليفهم بالأدوار المنوط بهم وكذلك استعراض الموازنة المالية للبرنامج .
وتسعى الوزارة من خلال تنفيذ برنامج شبابي إلى تحقيق أهداف معينة وهي تفعيل دور المجمعات والأندية الرياضية من خلال إتاحة الفرصة للشباب لممارسة هواياتهم فيها، ورفع مستوى الوعي الثقافي والمعرفي بين الشباب من خلال إقامة الدورات التدريبية وورش العمل، وربط الشباب بموروثهم الشعبي وتعريفهم بتاريخهم الحضاري، وإدخال البعد البيئي ضمن اهتمامات الشباب.