مشاركة إيجابية للطلبة والطالبات في صيف الرياضة بمركز استاد السيب الرياضي

يعد برنامج صيف الرياضة من البرامج المجيدة التي يترقبها المواطنون والمقيمون بالسلطنة خلال فترة الصيف من كل عام ، وذلك بهدف الاستمتتاع بالمنافسة الشريفة فيما بينهم للفئة العمرية من ( 5 إلى 16 سنة ) في مختلف الالعاب الرياضية والترفيهية التي يقدمها البرنامج ، والذي تقوم وزارة الشؤون الرياضية بتنفيذه تحت اشراف كوادر وطنية ذي خبرة واسعة في اللعبات الرياضية .
وقد نفذ في مركز التدريب باستاد السيب الريضي مجموعة من الالعاب المختلفة وشهدت حضور ومشاركة ايجابية من تلك الفئات العمرية التي شاركت في ممارسة أربع لعبات ممثلة في كرة القدم والهوكي واليد والسلة على ملاعب خصصت لاستقبال هذه الأعداد الشابة من خلال تخصيص ثلاثة أيام في الاسبوع الواحد ( الاحد والاثنين والثلاثاء ) وفي جولة سريعة لمتابعة ماتشهده ملاعب استاد السيب من خلال تنفيذه لفعاليات صيف الرياضة 2018 ، كانت لنا هذه اللقاءات مع عدد من أولياء أمور الطلبة والطالبات وخرجنا بهذه الحصيلة من اللقاءات .

استغلال وقت الفراغ
اعتبر الدكتور إسلام بن أحمد البلوشي ولي أمر قال برنامج صيف الرياضة لهذا العام من البرامج الجيدة ، وذلك من ناحية إقامته خلال فترة الإجازة الصيفية الحالية للطلبة والطالبات في المراكزالتدريبية في مختلف محافظات وولايات السلطنة .
واضاف أن لديه ابنين يشاركان لأول مرة في برنامج هذا العام الذي يقام باستاد السيب الرياضي ، وبصفته ولي أمر فقد رحب كثيرا بمشاركتهم فيه ، مشيرا ان ذلك يأتي استغلالا لأوقات فراغهم خلال الفترة المسائية الحالية ، لممارسة هواياتهم المفضلة سواء لعبة كرة القدم أو غيرها من الالعاب الرياضية الأخرى . وقدم الدكتور اسلام البلوشي شكره للقائمين على البرنامج وعلى الجهود التي يقومون بها.

اشـــادة
اعتدال عطي من السودان ( ولية أمر) اعربت عن سعادتها الطيبة بمشاركة ابنتها لأول مرة في برنامج صيف الرياضة لهذا العام 2018 ، وقدمت شكرها للمسؤولين والقائمين على البرنامج على الجهود المجيدة التي يقومون بها ، والتي اشادت بها من كافة الجوانب.

بشكل مستمر
وليد حمدي تونسي الجنسية ( ولي أمر ) شاطر راي اعتدال عطي في توجيه الشكر والتقدير للقائمين على تنفيذ برنامج صيف الرياضة 2018 وعلى الجهود المخلصة التي يقومون بها حاليا وفي الايام القادمة حتى نهاية البرنامج في اغسطس القادم . ووجه وليد حمدي مقترحا للقائمين على البرنامج بأن لا يقتصر فترة اقامته على اجازة نهاية العام الدراسي فقط ، وانما تمنى اقامته ايضا خلال فترة منتصف العام الدراسي في يناير ايضا ، لكي يحرص الطالب والطالبة على المشاركة فيه لممارسة هوايته المفضلة سواء كرة القدم أو غيرها من الالعاب والانشطة الرياضية الاخرى بشكل منتظم وتمنى في الاخير التوفيق للجميع والخروج باستفادة جيدة من هذا البرنامج الذي اعتبره ناجحا بكل المقاييس والامور الاخرى.

زيادة الوقت
من جانبه تمنى سيف بن سليم العامري ( ولي أمر ) من القائمين والمشرفين على البرنامج في السنوات القادمة زيادة الوقت ليكون في حدود ساعة ونصف بدلا من ساعة ، لكي يأخذ جميع المشاركين من الطلبة والطالبات فرصتهم الكافية في ممارسة هوايتهم ، وفي نفس الوقت الاستفادة من الكوادر التدريبية المتواجده في المركز ، وشاطر راي زميله وليد حمدي بأن لا يقتصر فترة اقامته على اجازة نهاية العام الدراسي فقط ، وانما خلال فترة منتصف العام الدراسي ايضا لتعم الفائدة على الجميع بإذن الله من خلال مشاركتهم في ممارسة لعبات كرة القدم وغيرها من الالعاب والانشطة الرياضية الاخرى بشكل منتظم . وقدم العامري شكره للجهود المبذولة من قبل القائمين والمشرفين على البرنامج وسعيهم الدائم في اخذ المقترحات ورفعها للمسؤولين في وزارة الشؤون الرياضية وتمنى التوفيق للجميع وان يستمر البرنامج وبشكل جيد كما جرت عليه في السنوات الماضية بأذن الله وبمشاركة اكبر عدد من المشاركين فيه من المواهب الشابة المجيدة .